باب يجي منه ريح سده واستريح

هذا مثل شعبي مشهور لدى الكثير من الدول وهو يعكس تجار الكثير من الناس خلاصتها:

الريح ويقصد بها المتاعب والمشاكل والصعاب، وطالما وجد بابها مفتوح فستظل تتدفق عليك من كل حدب وصوب أحيانا تغفل عن توصيف هذا الباب ونوع المشاكل الذي تدخل منه لذلك تطول المعاناة ويستمر الألم. والمطلوب منك تجاه نفسك أن تتعلم كيف نتقي المزيد من الأكدار والأحزان.

والمفروض أن تعمل التالي:

* اغلق نهائيا أبواب الاحزان والهموم والألم النفسي المستمر، ولو بالتدريج وعلى مراحل.

*توقف عن تذكر مساوئ الماضي وأحزانه وآلامه

*توقف عن عادة افتتاح الأبواب الجديدة التي تسبب لك المتاعب والهموم.

*أرحم نفسك وارفق بحالك وريح بالك وطمن نفسك.

وتفصيلا مطلوب منك حيال كل هذا ثلاثة أمور:

الأول: تعرف على نوع الصعاب والمتاعب التي تسبب لك الآلام النفسية والهموم والأحزان.

مثل الديون والنزاع والصراعات والمشاريع الخاسرة وامثالها

الثاني: تعرف على الأبواب التي تدخل منها تلك الهموم، مثل العلاقات، وسوء التصرفات، والمعاملات، والأخلاق وأمثال ذلك.

الثالث: حاول ثم حاول جاهدا أن تغلقها جميعا وتوقف عن المزيد منها. وهذه مهارة لا يجيدها الا السعداء.

وعندئذ تكون قد ريحت بالك واسعدت نفسك وعملت بالنصيحة ” باب يجي منه ريح سده واستريح”.

_______________________________________________________

شاهد الفيلم على قناة عالم النور https://www.youtube.com/watch?v=QLtiCgmpLUs&t=25s

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s